اللجنة الوطنية للتحقيق تعقد لقاءاً بمدير شرطة تعز لمناقشة مستجدات وضع حقوق الإنسان في المحافظة

اللجنة الوطنية للتحقيق تعقد لقاءاً بمدير شرطة تعز لمناقشة مستجدات وضع حقوق الإنسان في المحافظة

تعز
الأحد 6 أكتوبر 2019

التقى فريق اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، اليوم الأحد، بمدير شرطة محافظة تعز العميد منصور الأكحلي، ضمن آليات عمل ولقاءات اللجنة بصناع القرار في الجهات المعنية بإنفاذ القانون.

وفي اللقاء أوضحت عضو اللجنة الوطنية إشراق المقطري أن اللجنة تتابع وضع حقوق الإنسان في كافة المحافظات ومنها محافظة تعز وتعمل على التحقيق في كافة ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، ولتحقيق نتيجة إيجابية بعملية التحقيقات واكتمالها بعد الاستماع للشهود والضحايا وذويهم والمبلغين

وأشارت المقطري إلى أن اللجنة تحرص على التواصل مع كافة المؤسسات والوقوف على كافة المستجدات والاستماع الى إفادات هذه المؤسسات لما فيه حفظ سيادة القانون وحماية حقوق الإنسان، لاسيما وأن الدولة بمؤسساتها الضبطية والأمنية والقضائية هي المعنية بتنفيذ التزامات الدولة في حماية حقوق الانسان، ويجب أن لا تؤدي التدابير الأمنية إلى الانتقاص من هذه الحقوق.

من جانبه قدم مدير شرطة محافظة تعز، العميد منصور الأكحلي شرحا توضيحيا بأهم الخطوات الأمنية التي قامت بها الإدارة خصوصا مديريات المدينة في سبيل إعادة تفعيل أقسام الشرط والعمل وفق الدستور وقانون الجراءات الجزائية وقانون هيئة الشرطة والمواثيق الدولية المصادق عليها اليمن، والذي من شأنه حفظ الأمن وحماية حقوق الإنسان في آن واحد.

موضحاً في الوقت ذاته أن إدارة شرطة تعز تؤمن بالتعاون بينها وكافة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمجتمع المدني، وتتقبل أي استفسار رسمي من أي جهة من شأنه إيضاح الحقيقة حول أي حادثة أيا كان مرتكبها، مؤكدا استعداد الإدارة للرد في حدود القانون وليس لدى إدارة الشرطة ما تخفيه.

كما تم أخذ التوضيحات بشأن بعض الوقائع والتي قامت اللجنة بالتحقيق فيها ومنها ادعاءات الانتهاكات المتعلقة بالأطفال، وأثر الاشتباكات التي جرت في مناطق التربة والبيرين بمديريتي الشمايتين والمعافر الشهر الماضي، كما تم التطرق إلى سلوكيات رؤساء الأقسام الماسة بحقوق الإنسان في بعض المديريات.

اترك تعليقاً

10 + خمسة عشر =