اللجنة الوطنية للتحقيق تزور مديرية مقبنة غرب تعز وتوثق عدداً من الانتهاكات

اللجنة الوطنية للتحقيق تزور مديرية مقبنة غرب تعز وتوثق عدداً من الانتهاكات

تعز
الثلاثاء 21 ابريل 2020

نفذت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان، اليوم الثلاثاء، نزولا ميدانيا إلى مديرية مقبنة غربي محافظة تعز، للرصد والتحقيق في عدد من وقائع الانتهاكات.

وعمل فريق اللجنة خلال زيارته على الرصد والتحقيق في قضايا استهداف المدنيين وقصف المدارس وزراعة الألغام والتهجير القسري والإضرار بالأعيان والممتلكات الخاصة بالمديرية.

وشملت الزيارة عددا من العزل والقرى المختلفة في مديرية مقبنة بعد أن تلقت اللجنة بلاغات فيها، وهي عزل حِميَر و العَشَمِلة والقُحَيفَة واليمن و العَبَدِلة وبني صلاح والأخلود.

كما قام الفريق بمعاينة الأضرار والدمار الذي لحق بمدرستي الهدى والراحة في عزلة حمير والتي كانت تقدم خدمة التعليم لعدد 1488 من بينهم 955 من الإناث من أبناء عزل العَشَمِلة وحِميَر والقُحَيفَة والعَفَيرَة والتي تعد من الانتهاكات الجسيمة الستة ضد الأطفال، وتم الاستماع لإفادات الطلاب والطالبات وأولياء الأمور.

واستمع فريق اللجنة الوطنية إلى عدد من النساء والرجال والأطفال ضحايا القصف العشوائي الذي تعرضت له منازله في قرى المَعصَرَة والطَليلة والراحة وقَهبَان إضافة لعدد من النساء اللاتي بترت أطرافهن بسبب انفجار الألغام الفردية أثناء خروجهن للرعي في الجبال وبالقرب من آبار المياه في تلك المناطق.

يأتي هذا النزول ضمن أعمال الرصد والتحقيق الميداني والوصول للضحايا في المديريات التي شهدت وتشهد انتهاكات خطيرة للقانون الدولي الإنساني بالمخالفة لمبادئ حماية المدنيين وعدم تعريضهم للخطر.

اترك تعليقاً

ثلاثة عشر − 9 =