اللجنة الوطنية بتعز تزور قرى بمديرية الصلو وتحقق في عدد من الانتهاكات

 

اللجنة الوطنية بتعز تزور قرى بمديرية الصلو وتحقق في عدد من الانتهاكات

 

تعز

الاثنين 7 مايو 2018

 

نفذت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان، اليوم الاثنين نزولا ميدانيا إلى قرى الحود والصيار والصيرتين والقابلة بمديرية الصلو جنوبي محافظة تعز.

 

واستمع أعضاء وباحثي اللجنة وراصديها إلى  44 ضحية تعرضوا للإصابة بالقذائف الأرضية والصواريخ الجوية وبترت أطراف أطفالهم ونسائهم بالألغام التي انفجرت بهم في مزارعهم.

 

وكانت هذه القرى قد شهدت خلال العامين 2016 و2017 الكثير من الاحداث المأساوية وسقوط عدد كبير من المدنيين الذين لم يكونوا طرفا في النزاع وظلت منازلهم هدفا للأسلحة الثقيلة وطرقهم مخزنا للألغام الفردية التي بترت أطراف أبنائهم ونسائهم، منتهكين حقوق هذه الفئه من المدنيين المحمية وفق القانون الدولي الإنساني.

 

وخلال عملية التحقيق تم تصوير الخسائر في الأعيان المدنية والممتلكات، والتحقق من وقائع الاعتقالات التعسفية والتهجير القسري  لعدد 164 أسرة من قرية الصيار الذين يعيشون في العراء وبأوضاع لا إنسانية،

 

كما تم أخذ إفادات وشهادات 91 شاهد من  السكان الذين شاهدوا تلك الوقائع وعاشوا تلك المعاناة المضاعفة لمعاناتهم الاصلية في الحرمان من الخدمات الصحية والتعليمية.

 

ويأتي هذا النشاط ضمن مهام اللجنة بالتحقيق في الانتهاكات التي تعرض لها المدنيين في المديريات الريفية العالقة في الجبال والتي شهدت آثار النزاع المسلح ومست الحق في الحياة والسلامة الجسدية والعيش الكريم والآمن.