“أصوات الناجين من الألغام تروي قصص أطراف مبتورة وأوجاع مستمرة” مكتب اللجنة الوطنية للتحقيق بتعز ينفذ جلسة استماع لضحايا الالغام تعز

“أصوات الناجين من الألغام تروي قصص أطراف مبتورة وأوجاع مستمرة”

مكتب اللجنة الوطنية للتحقيق بتعز ينفذ جلسة استماع لضحايا الالغام

 

تعز

2 مايو 2018

 

نفذت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان اليوم جلسة استماع علنية لعدد من ضحايا الالغام عرضت فيها صور الانتهاكات لوقائع زراعة الالغام ونتائج التحقيق التي قامت بها اللجنة الوطنية المتعلقة بزراعة الالغام في اليمن عامة وفي تعز خاصة وتحليل منهجية الاضرار التي مورست بحق الضحايا منذ مارس 2015م وحتى مارس 2018م وخلفت الكثير من الاضرار الجسدية والنفسية اضافة الى التبعات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لتلك الألغام.

 

وفي جلسة الاستماع استعرض الضحايا النساء والاطفال والرجال من مديريات صالة والمظفر وحبل حبشي وصبر الموادم والقاهرة تفاصيل الحوادث التي ادت لبتر اطرافهم واعاقتهم الدائمة والمعاناة اللاحقة لذلك وطبيعة الاماكن التي انفجرت بها تلك الالغام.

 

كما قدمت في منتصف جلسات الاستماع ورقتي عمل الاولى من قبل عضو اللجنة الوطنية اشراق المقطري بعنوان “زراعة الالغام ما بين منهجية الاضرار بالضحايا والمسئولية القانونية والانصاف” والثانية قدمت من العقيد عارف القحطاني مدير عام المركز التنفيذي للتعامل مع الالغام حول طبيعة الالغام والاحصائيات الرصدية لمناطق زراعة الالغام و ضحايا الالغام .

 

وفي ختام الجلسة تم صياغة عدد من التوصيات والتي تركزت على تحسين بيئة ضحايا الالغام و تقديم المساعدات العاجلة للفئات الاشد تضررا وسرعة الانصاف وجبر الضرر.